بين المسموح والممنوع | نصائح هامة للحامل في شهرها الثامن

يبدأ العد التنازلي لقرب موعد الولادة منذ بداية الشهر الثامن، فقد اكتملت جميع أجزاء جسم الجنين وأصبح على استعدادٍ للخروج، وتكون فرصة عيش الجنين لو ولد في هذا الشهر أكبر من الشهر السابع، حيث يصل طوله مع نهاية الشهر إلى 42 سم، ووزنه 1800غرامٍ، ولكن مع ذلك تعدّ الولادة في هذا الشهر ولادةً مبكرةً لذلك على الأم اتباع بعض النصائح لتحافظ على جنينها ونفسها للانتهاء من هذا الشهر بشكلٍ سليمٍ وآمنٍ.


معلومات عن الحمل في الشهر الثامن

تشعر الام في هذا الشهر بالعديد من التغييرات منها:

أولًا: زيادة تدفق الدم من قلب الأم إلى الأوعية الدموية لتأمين التغذية المناسبة للجنين، ممّا يؤدي إلى زيادة توسّع الأوردة، كما قد تبرز الأوردة الحوضية للخارج نتيجة ضغط الطفل عليها، حيث تظهر كخطوطٍ محمّرةٍ أو مزرقةٍ تحت سطح الجلد وخاصةً في منطقة الكاحلين والساقين وهو ما يسمى بـ (الدوالي)، وقد تصاب الحامل بالبواسير.

ثانيًا: الشعور بانتفاخ العيون والجفون وخاصةً في الصباح نتيجة زيادة الدوران الدموي.

ثالثًا: الشعور بضيق التنفس نتيجة ارتفاع الحجاب الحاجز للأعلى، وزيادة حجم الجنين.

رابعًا: الشعور بالحرقة والإمساك نتيجة تمدد الرحم ليتسع للجنين.

خامسًا: عدم السيطرة على خروج البول نتيجة ضغط الرحم على المثانة.

سادسًا: الشعور بألمٍ في منطقة أسفل الظهر والورك نتيجة استمرار إفراز هرمونات الحمل التي تلين الأنسجة الضامة في الجسم.

سابعًا: جفاف الجلد والشعور بالحكة فيه وتظهر هذه الحكة بشكلٍ واضحٍ في منطقة البطن.

ثامنًا: نمو الشعر بشكلٍ جيد.

تاسعًا: زيادة الوزن بمقدار 450غراماً أسبوعياً، أي بما يعادل 1800غرام في نهاية الشهر.

·

نصائح للحامل في الشهر الثامن

أولًا: الابتعاد عن الوقوف لفتراتٍ طويلةٍ، والجلوس بشكلٍ مريحٍ مع وضع الوسادات المناسبة خلف الظهر، ومن الأفضل رفع القدمين.

ثانيًًا: التمدد على السرير كلّ أربع ساعاتٍ على الأكثر.

ثالثًا: المشي مدة نصف ساعةٍ يومياً في أوقاتٍ غير حارة، مع الاحتفاظ بزجاجةٍ من الماء.

رابعًا: المشاركة في فصول اليوغا للاسترخاء، وتجنّب التوتر والعصبية والضغوطات النفسية.

خامسًا: تناوُل الطعام المتوازن الغني بالألياف لتجنّب الإمساك، والتركيز على الخضروات والفواكه، والابتعاد عن الدهون، والحلويات، والوجبات الدسمة الغنية بالسعرات الحرارية.

سادسًا: الاستجابة للرسائل التي يبعثها الجسم، فعند الشعور بالجوع يجب تناول وجبةٍ حتى لو كانت صغيرةً، وعند الشعور بالتعب والإرهاق لا بدّ من أخذ قسطٍ من الراحة.

سابعًا: تجنّب تناول المشروبات التي تحتوي على المنبهات، مثل: القهوة، والشاي، والمشروبات الغازية.

ثامنًا: تدليك منطقة الفخذين ومنطقة الحوض وأسفل البطن.

تاسعًا: الحصول على مقدارٍ كافٍ من النوم بما لا يقلّ عن ثماني ساعاتٍ يومياً.

عاشرًا: الإكثار من شرب الماء بما لا يقلّ عن ثمانية أكوابٍ يومياً.


لقراءة باقي السلسلة ( 1 ، 2 ، 3 ، 4 ، 5 ، 6، 7)


2 views