التهاب اللوزتين | أعراض بسيطة وأخرى خطيرة

لدى الأطفال يعتبر التهاب اللوزتين من أكثر الأمراض شيوعاً، حيث قد لا نرى طفلاً إلا وقد أصيب بالتهاب اللوزتين، والتهاب اللوزتين هو عبارة عن التهاب يصيب اللوزتين بأي عمر وبالأخص في مرحلة الطفولة ليترك أعراضاً مختلفة على المصاب ويعتبر الالتهاب من الأمراض سريعة التلاشي حيث ينتهي في مدة أقصاها 10 أيام ولكن أحياناً يعتبر التهاب اللوزتين المتكرر مؤشر على شيء خطير، فما هو التهاب اللوزتين وما هي أعراضه وما هي مضاعفاته؟

التهاب اللوزتين

التهاب اللوزتين

اللوزتان هما عقدتان لمفاويتان تقعان أعلى الحلق في القسم الخلفي من الفم ويمكن رؤيتها عند فتح الفم وهما تساعدان في الحالة الطبيعية على تصفية الجراثيم والعصيات الأخرى ومنع دخولها للجسم واحداثها للمرض، والتهاب اللوزتين هو مرض من الأمراض الشائعة والمنتشرة بشكل كبير وخصوصًا عند الأطفال.


فوائد اللوزتين

اعتقد القدماء أن اللوزتين بلا أي فائدة، ولكن مع تطور العلم اكتشف الخبراء أهمية اللوزتين فغير أنهما تلعبان دورًا مهمًا في الحفاظ على المناعة فلهما العديد من الفؤائد أبرزها:

- تساعد اللوزتين على منع الأجسام الغريبة من الوصول إلى الرئتين.

- اللوزتين لديها القدرة على التخلص من الكائنات الحية الدقيقة الضارة، مثل البكتيريا والفيروسات.

- تفرز أجسامًا مضادة تساعد على تدمير الجراثيم، وتجنب التهابات الحلق والرئة.

- تعتبر بمثابة خط الدفاع الأول في نظام المناعة في الجسم، وتعتبر خط دفاع ضد مسببات الأمراض المستنشقة.


أسباب التهاب اللوزتين

وتنقسم الأسباب المؤدية للالتهاب اللوزتين إلى قسمين:

- التهاب فايروسي: وتعد هي الأكثر شيوعاً، حيث هذا النوع هو نفسه المسبب لزكام ويعتبر التهاب اللوزتين هنا من مضاعفات الزكام.

- التهاب بكتيري: ويعد نادر الحدوث، وتندرج البكتيريا المسببة لالتهاب اللوزتين تحت مسمى التهاب الحلق البكتيري.

الأعراض المصاحبة للالتهاب اللوزتين

يصاحب التهاب اللوز الكثير من الأعراض أبرزها:

- ألم في حلق يستمر لأكثر من 48 ساعة وقد يكون شديداً أحياناً.

- صعوبة في البلع، وخصوصاً لدى الأطفال قد تصل لعدم المقدرة على شرب الدواء.

- رائحة نفس كريهة.

- تورم واحمرار في البلعوم واللوزتين والزائدة الانفية.

- انتفاخ الغدد اللمفاوية، والتي تكون تحت الفك.

- تورّم واحمرار اللوزتين وظهور طبقة من البقع البيضاء أو الصفراء.

- صوت خشن أحياناً.


مضاعفات التهاب اللوزتين

كأي التهاب في جسم الإنسان إذا تم اهماله يوجد العديد من المضاعفات التي قد تسبب خطورة على المريض، فيوجد للالتهاب اللوز العديد من المضاعفات أبرزها:

- صعوبة شديدة في التنفس.

- الجفاف عند الطفل بسبب عدم قدرته على البلع أو ألم البلع.

- تجمُّع الصديد خلف اللوزة، أو ما يسمى بخراج اللوزتين.

- اضطراب التنفس في أثناء النوم، انقطاعه في أثناء النوم.

- التهاب هلل اللوزتين.


استئصال اللوزتين

تدل الإحصائيات أن 30% من الأطفال الأمريكيين أجري لهم استئصال اللوزتين، وفي العديد من الحالات يتطلب استئصال اللوزتين لغرض منع التهابهم مرة أخرى، وأبرز هذه الحالات هي الإصابة المتكررة بالتهاب اللوزتين، ولكن ما هي الحالات الأخرى التي يتطلب فيها استئصال اللوزتين؟

- جفاف الحلق لمدة تزيد عن 5 أيام، والذي يعتبر أشد مضاعفات التهاب اللوزتين.

- ألم الأذن والتهاب الحنجرة.

- رائحة النفس الكريهة المتكررة.

- تضخم اللوزتين مسببًا مشاكل في نمو الفك والأسنان.

- ورم في اللوز وخاصة عند تضخم واحدة من اللوز أكثر من الأخرى.

- حدوث نزيف دموي شديد.

16 views