تعرف على احتمالية إصابتك بكورونا من خلال فصيلة دمك

قبل بداية هذه السنة، لم يشكل معرفة نوع فصيلة الدم الشيء الكبير في حياتنا، حيث معرفتنا لأنواع فصائل الدم كانت مرتبطة بعملية التبرع الدم او استقباله في حالة الدخول بنزيف بسبب إصابة ما. أما الآن فقد أحدثت الدراسات ضجة كبيرة حيث بيّنت بأن فايروس كورونا يختلف تأثيره من شخص لآخر حسب نوع فصيلة الدم.

تعرف على احتمالية إصابتك بكورونا من خلال فصيلة دمك

إذا كانت فصيلة دمك هي A+، هل هذا يعني بأن حدّة إصابتك بفايروس كورونا ستكون أشد؟

في شهر يوليو، أصدر موقع MedRxiv (المختص بتوزيع المطبوعات الإلكترونية غير المنشورة حول العلوم الصحية والمخطوطات الكاملة في مجالات الطب)، ورقة بحثية تفترض وجود رابط بين فايروس كورونا وفصائل الدم، وفي سياق متصل حسب الدراسة، اولئك الذين فصيلة دمهم O+ أقل عرضة للإصابة بالفيروس من باقي فصائل الدم، الباحثين درسوا المعلومات الجينية لـ1.610 مُصاب بفايروس كورونا في ايطاليا واسبانيا الذين عانوا من ضيق شديد في التنفس واحتاجوا لأجهزة تنفس صناعي، هذه الجينات تم مقارنتها لـ2.200 شخص سليم، العلماء اكتشفوا جينين يختلفين في منطقتين في الجينوم( وهو كامل تسلسل الDNA) مرتبطين بزيادة حدّة أعراض فايروس كوفيد-19 ويتضمن منطقة تحدد فصيل الدم، حسب الدراسة المرضى الذين فصيلة دمهم A+ معدل حدوث ضيق شديد في التنفس لديهم أعلى بنسبة 45% من غيرهم. والذين فصيلة دمهم O لديهم نسبة 35% أقل بالمقارنة مع سابقهم. دراسة الجينوم تم مراجعتها ونشرها بواسطة New England Journal Of Medicine في 17 يوليو، في دراسة سابقة، استنتج الباحثون الصينيون بأن فصيلة الدم A نسبة اصابته بفايروس كورونا كانت 38%.

وفي سياق متصل، أجرى الباحثون في جامعة كولومبيا دراسة على 1.559 مريض وجدوا أيضاً أن نسبة الإصابة بين الذين فصيلة دمهم A أعلى من اولئك الذين فصيلة دمهم O. لكن وجدوا أن الأشخاص أصحاب فصيلة الدم A لديهم معدل أقل من ناحية احتياجهم لجهاز تنفس، أما أصحاب فصيلة الدم AB لديهم معدل أقل بكثير لاحتياج جهاز التنفس.

لا يوجد علاقة بين فصائل الدم وازدياد حدّة الأعراض عند المصابين بالفايروس

قبل أسبوعين، أقرّت ( Harvard Medical School Researches) في (Annals of Hematology) بأنه لايوجد علاقة بين فصيلة الدم واشتداد حدّة الأعراض في الحالات المؤكدة لفايروس كورونا، حيث قالت "أناهيتا دوا" وهي مساعدة بروفيسور ومساعدة جرّاح في مستشفى ماساتشوستس ": (وجدنا من خلال دراسات متعددة أن أنواع فصائل الدم لاتؤدي إلى زيادة حدّة المرض، الذي يعني احتياج المريض لجهاز تنفس صناعي أو أن يؤدي إلى وفاته، حيث هذا الدليل العلمي يجب أن يلغي الأبحاث السابقة التي تقول بأنه يوجد علاقة بين انواع فصائل الدم وشدّة الإصابة بفايروس كورونا)، لإتمام هذه الدراسة تم فحص 1.289 شخص بالغ تظهر عليه أعراض الإصابة بهذا الفايروس.

في نهاية يوليو، قال د. "Ang Li" مساعد بروفيسور في كلية بايلور الطبية: ( أنا أظن أنه هنالك علاقة ما بين فصائل الدم وشدّة حدة الفايروس، لكن السؤال هنا ماذا تعني كلمة "الناتج" ؟ حيث أن الدراسة لم تُطبق على جميع المصابين بالفايروس وجميع الغير مصابين به، وليست دراسة لكل الحالات التي واجهت شدّة في الأعراض وبين الذين كانت الأعراض لديهم خفيفة. هي تقارن بين جميع المصابين الذين عانوا من شدّة الأعراض وبين جميع الناس الذين لم يُصابوا بهذا الفايروس من الأصل. لذلك من الصعب معرفة إذا كان هنالك علاقة بين فصائل الدم وازدياد حدّة الفايروس).

وهناك فرضيتين حول العلاقة بين فصائل الدم و"كوفيد-19"، بحسب ما ذكره مدير الأبحاث في المنظمة الفرنسية للأبحاث الطبية "Inserm"، جاك لو بيندو:

1. أن الأشخاص الذين يمتلكون فصيلة "O" أقل عرضة لمشاكل التخثر، والذي يُعد المحرك رئيسي لشدة مرض "كوفيد-19".

2. أنه يمكن تفسير الأمر عن طريق احتمالية أن الفيروس سيحمل مضاد لفصيلة الدم الخاصة بالشخص المصاب.

وعلى ذلك النحو، فقد تعادل الأجسام المضادة التي ينتجها الفرد الذي ينتمي فصيلة دم "O" الفيروس عندما يتعرض له شخص ينتمي لفصيلة دم "A"، وذلك بشكل يشابه قواعد نقل الدم.

ومع ذلك، إلا أن لو بيندو قال: "لن تنجح آلية الحماية هذه في جميع المواقف. ويمكن لشخص ينتمي لمجموعة دم O أن يُصيب شخص آخر ينتمي لمجموعة دم O على سبيل المثال" حيث أنه من غير المحتمل أن يكون له أي تأثير وقائي كبير، وأن كميات الأجسام المضادة تختلف من شخص لآخر.

يجب على الأشخاص الذين ينتمون لفصيلة دم "A" ألا يشعروا بالقلق، ولا يجب على الأشخاص الذين ينتمون لفصيلة دم "O" الاسترخاء، بحسب ما قاله الأستاذ المساعد في علم أمراض القلب والأوعية الدموية وعلم السموم في جامعة "ريدينغ" في المملكة المتحدة، ساكتيفيل فايابوري، وأكد فايابوري وجود الكثير من العوامل الكامنة، فقال: "نعتقد أن هذا فيروس تنفسي، ولكنه في الحقيقة عبارة عن مجموعة كاملة من الأشياء التي تحدث، والتي لا نفهمها بعد"


3 views